thumb thumb
عاجل
مواطن ينقذ محطة وقود من حريق كارثي في محافظة خيبر الصحة: ضبط وافد امتهن العلاج بالطب البديل بدون ترخيص في القصيم أمر ملكي بإنهاء خدمات عدد من الضباط بالاستخبارات العامة النائب العام: خاشقجي توفى وايقاف 18 شخص الصحة تضبط مدعي للطب البديل في جازان ارامكو: لا صحة لما يجري تداوله بشأن زيادة ⁧‫أسعار البنزين‬⁩ ابتداءً من الغد. وزارة الصحة في الرياض تضبط شخص يبيع أدوية تسبب الإجهاض شرطة المدينة المنورة تضبط تشكيل عصابي تورط بسرقة أموال من خمسة عشر جهاز صرف آلي بالمدينة المنورة وجدة وتبوك ، وتقبض على المتورطين في جرائمه. السماح لجميع المعتمرين بزيارة كل مدن المملكة العربية السعودية إعتباراً من اليوم سمو ولي العهد يصل المدينة المنورة قادماً من جدة مستقلاً قطار الحرمين السريع خادم الحرمين الشريفين يزور المسجد النبوي الشريف دوريات الأمن بـ المدينة تقبض على الوافد الذي قام بالتحرش بالبائعات في احد المجمعات التجارية رحلت الشيخة فريحة الأحمد الصباح”الأم المثالية” طيبة الأن .. ترحب بالأقلام الواعدة ..وهي منكم ولكم .. مع تحيات أسرة التحرير
مارس 17th, 2014 15 مساءً
الاخبار
استعادة مواطنَيْن مطلوبَيْن في قضايا مالية بعد القبض عليهما في المغرب خادم الحرمين الشريفين يصدر أمراً ملكياً بتعيين 35 قاضياً بديوان المظالم مجلس إدارة جمعية حياة يقوم بزيارة تفقدية على العيادات المتنقلة بالمدينة معرض الكويت الدولي للكتاب ٤٣ ثقافة وتاريخ إدارة الرعاية الصيدلية بمستشفى الامير/ سلطان للقوات المسلحة تقيم اليوم العالمي للتوعي بالسكري الصحة العامة بالمدينة تهنئ أيمن ينبعاوي بمناسبة تمديد تكليفه مساعد للمدير العام *اصابة لاعب نادي الاتحاد طارق عبدالله بالرباط الصليبي*  المعرض التعريفي لبرنامج “أُتقن” بمرحلته الرابعة: سوني لن تتواجد في معرض E3 2019 لأول مرة منذ 24 عام تدشين فعاليات اليوم العالمي للسكري بالراشد مول إنطلاق فعالية ⁧‫جمعة إكسير‬⁩ بمجمع النور مول بعنوان القيادة الآمنة و الأدوية التي يجب تجنبها أثناء القيادة. فندق “ملينيوم” ينفذ فعالية اليوم العالمي لمرضى السكري فكرة فعمل فإنجاز كبير  هكذا بداية عيون الصحة التطوعي في المدينة المنورة تفعيلاً للشراكة المجتمعية تراحم المدينة تتسلم تبرعات حقائب شتوية من كلية علوم الأسرة بجامعة طيبة صحة المدينة المنورة تطلق خدمة الرسائل التوعوية عن طريق الواتس اب البرنامج الوطني لمكافحة السكري بالمدينة ينظم فعالية العائلة وداء السكري في مجمع العالية مول تعليم المدينة يكمل استعداداته لاستضافة المشروع الوزاري المهارات الأدبية مير منطقة المدينة المنورة يوجه بالإعلان عن الجهات التي حققت تميزاً ملحوظاً خلال الدورة الـ٥ في ‫جائزة الأداء الحكومي المتميز‬⁩ ختتام بطولة الجمباز لمكتب التعليم شمال المدينة للمرحلة الابتدائية الشيخة ام راكان الصباح عطاء المتقاعدين مستمر حتي بعد التقاعد.
أخبار طيبة الان..
هبيلة القبيلة (1 – 2)

علي بن محمد الرباعي
انقرضت عائلته بأكملها؛ تعددت التفسيرات، البعض يرى أنها عائلة ظالمة، وبما أن لعنة الظلم ماحقة إلى سابع بطن، فقد محقهم الله، وما أبقى منهم إلا (شهوان) الأهبل كما يصفونه، فيما يرى آخرون أن النعمة والترف اللذين عاشوا فيهما أضعف مناعتهم، فنالت منهم الأوبئة وتلاحقوا سريعاً إلى الدار الآخرة.

شهوان أنجبه أبوه على كبر، وبحسب رواية القابلة مكث في بطن أمه أربعة أعوام، وخرج بأسنانه كاملة، وكانت كلما سألها أحد عن تاريخ ولادة شهوان ترد «ولد يوم الحصى قرصان، الله واليها»، وظل تفسير حالة الهبل قائماً أيضاً، خصوصاً أن العريفة يطلّق ما ينجب بعد الخمسين إلا واحد ما معه عقل، ويستشهد بالمثل «ولد الشارب للحية، وولد اللحية للخيبة».

دخل (الصنيان) على شهوان البيت، وجده وحيداً، ولمح في ركن المجلس أربع خصاف حب، وخصفة قسبة، وسبعة جواليق تمر، وظرف سمن معلّق في وتد، والغنم جلبة في المراح، والبلاد محرثة نهار، قرب منه، ووضع يده فوق ركبته، وقال «ليش يا شهوان تقعد لحالك في هذا البيت المهجور»؟ ردّ عليه «وين أغدي يا عم» ؟ قال أفا عليك، يا ليتها من غيرك، كيف فين تغدي، وبيت عمك الصنيان بيتك، والله يا مرتي شريفة ما تشوفك إلا مثل واحد من عيالها، والبنت علياء عينها منك يا نشمي.

عندما سمع اسم علياء كاد قلبه يخرج من بين أضلاعه، وقف وقال «والله ما أخرج عن شورك يا عمي الصنيان، ولكن حلالي ومالي كيف أقفي وأخليه». قال الصنيان: ما عنده خلاف. عندنا وعندك خير، إن كان ودّك تخليه مكانه خلّه، وإن خاطرك طيب نقلناه عندنا، ردّ سريعا «لا والله ننقله لبيتك، وحلالنا واحد».

اقترح عليه الصنيان ينقلون الحب والتمر والسمن إذا نامت القرية، عشان أولاد الحرام لا يجدون لهم أمعاء ينفخون فيها. ولم ينتصف الليل، إلا والصنيان حاط رجل على رجل، ومعمّر الغليون، وشريفة تطحن على الرحى، وشهوان في سابع نومة بالقرب من علياء. للحديث بقية. وسلامتكم.

الموضوع التالي : عبدالجبار وبافقيه
الموضوع السابق : زمن المسؤول الـ«الكاجوال»

اكتب تعليق