thumb thumb
عاجل
وزارة الخدمة المدينة تٌطلق اللائحة التنفيذية للموارد البشرية لخدمة المدنية : إلغاء بوابة التوظيف جدارة أمير مكة يوجه بالقبض على المعتدي على إمرأة في مكة الأهلي يعلن عودة حسين عبد الغني مشابكه تنتهى بمقتل مواطن في العقد الرابع من عمره في منطقة جدة صدور عدد من الأوامر الملكية الكريمة تركي آل الشيخ يشكر القيادة بمناسبة تعيينه رئيساً لمجلس إدارة الهيئة العامة للترفيه الدفاع المدني بالمدينه يباشر حادثة سقوط في وادي المخاضة بمحافظة المهد الصحة‬⁩ : الخطاب المتداول عن قرار بدل الاشراف وبدل التميز .. مزوّر. وزراة الصحة : دواء vitrakvi لا يعالج مرض السرطان كليا وزارة العمل : لاصحة لما تم تداوله عن تثبيت المقابل المالي للعمالة الوافدة وإلغائه عن المرافقين مكافحة المخدرات بمنطقة المدينة المنورة تحبط عملية تهريب مخدرات بمطار الأمير محمد بن عبد العزيز الدولي ادارة نادي احد تقيل المدرب فرانسيسكو أرسي مواطن ينقذ محطة وقود من حريق كارثي في محافظة خيبر الصحة: ضبط وافد امتهن العلاج بالطب البديل بدون ترخيص في القصيم أمر ملكي بإنهاء خدمات عدد من الضباط بالاستخبارات العامة النائب العام: خاشقجي توفى وايقاف 18 شخص الصحة تضبط مدعي للطب البديل في جازان ارامكو: لا صحة لما يجري تداوله بشأن زيادة ⁧‫أسعار البنزين‬⁩ ابتداءً من الغد. وزارة الصحة في الرياض تضبط شخص يبيع أدوية تسبب الإجهاض
أكتوبر 8th, 2018 23 مساءً
الاخبار
تكريم منسوبات مكتب تعليم شمال بنات على منجزات عام 1440هـ تكريم وحدة شراكة المدرسة مع الأسرة والمجتمع في الحفل الختامي المدارس الفائزة في مبادرة الشراكة بين الواقع والمأمول طالبات المرحلة المتوسطة تميّزن في مسابقة Reading Aloud نفذت إدارة الموهوبات ملتقى معلمات فصول الموهوبات الأول بعنوان (إبداع وتميز) ​بحضور أكثر من ” 400 ” طالب وطالبة نيابة عن أمير منطقة المدينة سمو الأمير سعود يرعى ندوة ” الأمن السيبراني “ نفذت فعاليات ملتقى (التقنية الرقمية للتربية الأسرية) في مكتب تعليم غرب المدينة زيارة فريق إدارة تعليم مكة لمنطقة المدينة التعليمية ضمن برنامج الزيارات التبادلية بين إدارات التعليم انطلاق الملتقى الأول لأندية الحي الترفيهية التعليمية بعنوان (ملتقى السعادة) أكملت ” فعالية معرض هيفاء مول ” بهيفاء مول بمدينة جدة يومها الخامس على التوالي بعد أن تم أفتتاحها من قبل اهلى وعائلات جدة والتى تزامنت مع الأجواء الربيعيه بشهر ابريل الحالى المتميزة . برعاية سعادة مساعد الصحة إطلاق حملة (وزنك مثالي) هيئة الاتصالات تصدر مخالفات بقيمة تتجاوز 38 مليون ريال سعودي أمين عام مجلس إمارة منطقة مكة المكرمة يدشن الشعار الجديد لفريق حياتنا رسالة التطوعي بمكة المكرمة بحضور عدد من الشخصيات رئيس مجلس إدارة الجمعية الخيرية بالنخيل يفتتح مقرها الجديد معرض هيفاء مول يقام على مدار شهر شعبان الحالي أهالي منطقة جازان يناشدون الهيئة العامة للطيران بتفعيل رحلات مباشرة لعدد من مناطق المملكة عباءة التخرج لاترضي خريجات طيبة طفل عمره 20 عام 147 ألف عود ثقاب يصنع بها باخرة تيتانيك فريق (صُناع السعادة) يزور دار ناقهي الصحة النفسية .. جمعية طيبة النسائية تُطلق الملتقى العلمي الأول لإستدامة العمل الخيري #أصلهاثابت_40عامامنالعطاء
أخبار طيبة الان..
التجارة الجهنّمية الحميريّة

 

ليس هناك حيوان عبر التاريخ ارتبط بالإنسان ومصالحه أكثر من الحمار، كما أن جميع الكتب السماوية ذكرته وأشادت بمزاياه ونفعه.وكل المتقدمين بالسن في بلادنا يذكرون ما كان لذلك الحيوان من مكانة معتبرة في يوم من الأيام، ولكن ما إن أتت (الطفرة) الأولى في السبعينات حتى تخلوا عنه في المدن والقرى والمزارع، فانطلقت جموع الحمير هائمة على وجهها بالبراري، وقضي عليها إما بالجوع أو بالقتل أو بالأكل من بعض العمالة الشرق آسيوية.وأذكر في بدايات تلك الطفرة أني ذهبت مع مجموعة من الزملاء إلى القاهرة في رحلة ترويحية عن النفس والجسد، وبينما كنا جالسين في عصر أحد الأيام تحت سفح الهرم، وأخذ أرباب الخيول والجمال والحمير يعرضون علينا خدماتهم، ومن ضمنهم صبي لا يزيد عمره على 12 سنة، وسأله أحد الزملاء عن أمنيته في هذه الحياة، فأجابه سريعا: أتمنى أن أمتلك حمارا، حيث إنني أعمل بالأجر عند مالكها الحقيقي، فطلب منه أن يأتيه بالمالك، عندها أخذ يساومه على شراء الحمار، ووصلا إلى اتفاق على شرائه بألف وخمسمائة جنيه، وعندما دفعها وهب الحمار للصبي، ووثق ذلك كتابيا وأشهد عليه الشهود، ومن هول المفاجأة كاد الصبي يجن من شدة الفرحة، ولا أدري بعد ذلك، ماذا حل به وبحماره؟!الحكاية لم تنتهِ عند ذلك، ولكن كان بيننا زميل آخر حاضرا تلك الواقعة، عندها اختمرت في رأسه فكرة تجارية جهنمية.وما إن عدنا إلى المملكة، وإذا به يأتيني في إحدى الليالي، ومعه دراسة شاملة، وقد حسبها على أساس أنه لو جمع ألف حمار، وصدرها عن طريق البحر إلى مصر، وباع الواحد منها بألف جنيه فقط، سوف يكسب من تلك الصفقة ما لا يقل عن مليون ريال، قال لي ذلك وقد (سالت سعابيله).أشدت بفكرته الجهنمية الحميرية وشجعته عليها إلى درجة أنني طلبت منه أن يشركني معه في تلك التجارة، غير أنه رفض واتهمني بالدخول عليه بالخط واستغلال الفرصة.وتقدم لوزارة التجارة للسماح له بتصدير الحمير، وبعد شهر واحد، أتاه خطاب من الوزارة يرفضون ذلك رفضا قاطعا، وجاء في نهاية الخطاب «أن الوزارة تعتبر تلك الحمير ثروة وطنية لا يمكن التفريط بها».وبعدها جاءني وعلى وجهه علامات الإحباط يخبرني بذلك، فما كان مني إلا أن أقهقه ضاحكا ومتشفيا فيه، وقائلا له: (ايش عرف الحمير أكل الزنجبيل).غضب مني أيما غضب، وخرج من مكاني، وظل مقاطعني أكثر من سنة بسبب ما تصور أنني أهنته بكلامي، غير أنني في نهاية المطاف اعتذرت له وصالحته وعزمته على (ساندوتش شاورمه).والآن انتقل هو إلى رحمة الله، وانقرضت الحمير، وعله يلاقيها إن شاء الله بالدار الآخرة.
الموضوع التالي : السديري والقاضي المطوع!
الموضوع السابق : اليوم العالمي لمجاملة الفساد!

اكتب تعليق